1. مسوقه2011

    مسوقه2011

    ‏29 يونيو 2011
     

    البرنامج الإثرائي الصيفي السادس للموهبة والإبداع يواصل فعالياته التمهيدية

    المركز الأعلامي - جامعة أم القرى

    واصل البرنامج ألإثرائي الصيفي السادس للموهبة والإبداع 2011 م الذي تنفذه جامعة أم القرى ممثلة في عمادة الدراسات الجامعية للطالبات بإشراف مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله لرعاية الموهبة والإبداع خلال إجازة الصيف لهذا العام بعنوان / نحو الأجيال الخضراء / فعالياته للأسبوع التمهيدي للبرنامج حيث نظم يوم أمس رحلة تعريفية للطالبات الموهوبات إلى معمل المخترعة الدكتورة فاتن خورشيد بمركز الملك فهد للبحوث الطبية بجدة أطلعن خلالها على رسالة وأهداف وأدوار المركز الذي يعد أول وأكبر هيئة متخصصة في مجال البحوث الصحية في المملكة العربية السعودية للمساهمة في حل المشاكل الصحية السائدة من خلال أبحاث أساسية وتطبيقية متميزة تساهم في إثراء المعارف الطبية والصحية العالمية إلى جانب التعرف على معامله وقاعاته وغرف الجراحة التجريبية وكذا نشاطاته العلمية والبحثية
    وأوضحت رئيسة البرنامج الدكتورة بدرية بنت علي الجحدلي أن الموهوبات أطلعن خلال الزيارة على الأدوار التي يقدمها المركز المتمثلة في التعريف والتقليل من معدل الإصابة بالأمراض المزمنة مثل مرض السرطان والبول السكري إلى جانب التعرف على أقسام ومعامل المركز المتضمنة وحدة الفيروسات والأمراض المعدية ووحدة الدراسات السريرية ومركز التميز لبحوث الجينوم الطبية بالإضافة إلى لقائهن بالمخترعة السعودية الدكتورة فاتن خورشيد التي استعرضت خبراتها البحثية ومدى ما قدمته للوطن من أعمال بحثية طبية متميزة وما توصلت إليه من وجود جزيئات من أبول الإبل تهاجم الخلايا السرطانية وكذا توصلها لإيجاد علاج من المادة الفعالة من بول الإبل لعلاج الأمراض الجلدية كالصدفية والبهاق علاوة على زيارتهن لمعامل حيوانات التجارب والإطلاع على أجهزة التقطير والتعقيم وحجر الحضن وأنواع حيوانات التجارب وذلك من أجل تنمية قدراتهن على التفكير العلمي المنظم وتمكينهن وتدريبهن على الاستفادة من خبرات ومعامل المخترعين .
    وأفادت أن الموهوبات استمعن خلال الزيارة لمحاضرة عن الثروة الصناعية القادمة / النانو / قدمها الدكتور سامي بن سعيد حبيب الذي أوضح الأبحاث والتطبيقات في مجال / النانو / واستخداماته الطبية والصناعية مشيرة إلى أن الأسبوع التمهيدي الذي يختتم فعالياته اليوم تضمن العديد من الأنشطة منها استقبال الموهوبات وأمهاتهن وتعريفهن بالبرنامج ومدى ما وفرته الجامعة من إمكانات وتجهيزات للإسهام في رعايتهن طيلة فترة البرنامج وكذا إلقاء العديد من المحاضرات حول القدوة والاختراع والإبداع وتصميم الأفلام والفوتوشوب بالإضافة إلى الفعاليات الترفيهية المتنوعة .
    وبينت الدكتورة بدرية الجحدلي أن البرنامج الصيفي للموهوبات هذا العام يسعى من خلال فعالياته إلى ترسيخ البعد البيئي لدى أفراد المجتمع عند ممارسة أي نشاط علمي مع التأكيد على مفاهيم الكيمياء الخضراء والتنمية المستدامة وتقنية النانو والطاقة النظيفة وفي مقدمتها الطاقة الشمسية وطاقة الرياح لتوفيرها واستخدامها بغرض التقليل من التلوث البيئي .
    من مواضيع العضو :
    عقارات ذات صلة :