1. الساهر

    الساهر

    ‏26 مايو 2011
     

    جامعت ام القرى - جامعة ام القرا

    إن نشأة جامعة أم القرى في بلد الله الحرام يضفي عليها طابعاً مميزاً كمؤسسة علمية وثقافية تهتم بالإسلام، وترسيخ التصورات الإسلامية في مختلف مجالات العلوم والفنون واحتياجات التنمية السريعة للبلاد عن طريق المساهمة في تنمية القوى البشرية وتوفير الخدمات المطلوبة على مستوى القطاعين العام والخاص.

    إن البداية التي انطلقت منها الجامعة تعود إلى عام 1369 هـ حين أسست كلية الشريعة كأول صرح في التعليم العالي بمفهومه الحديث في المملكة العربية السعودية وفي عام 1372 هـ تم إنشاء معهد عال للمعلمين بإسم كلية المعلمين استمرت إلى عام 78/1379 هـ فأسندت مهمة إعداد المعلمين لكلية الشريعة عام 80/1381 هـ وسميت كلية الشريعة والتربية، وفي عام 1382 هـ أنشئت كلية التربية بمكة مستقلة عن كلية الشريعة.

    استمرت الكليتان تابعتين لوزارة المعارف حتى التحقتا بجامعة الملك عبد العزيز بجدة سنة 1391 هـ ثم التحقتا بجامعة أم القرى سنة 1401 هـ فكانتا الكليتان نواة لجامعة أم القرى مع معهد اللغة العربية.

    وفي شعبان من عام 1401 هـ صدر الأمر الملكي بإنشاء جامعة أم القرى بمكة المكرمة ثم اعتمدت لها ميزانية مستقلة اعتباراً من 1/7/1401 هـ وصدر نظامها بقرار من مجلس الوزراء الموقر برقم 190 وتاريخ 19/9/1401 هـ وكانت من أهم الأهداف التي ما زالت تسعى الجامعة لتحقيقها ما يلي : - توفير أسباب التعليم الجامعي والدراسات العليا لإعداد مواطنين أكفاء مؤهلين لأداء واجبهم للنهوض بأمتهم في ضوء مبادئ الإسلام. - القيام بدور إيجابي في ميدان البحث العلمي عن طريق إجراء البحوث وتشجيعها وإنشاء مراكز للبحث وإيجاد الحلول السليمة الملائمة لمتطلبات الحياة المتطورة واتجاهاتها التقنية. - إعداد علماء ومدرسين متخصصين. - المساهمة في تلبية احتياجات البلاد الإسلامية التي تخصص طائفة من أبنائها في العلوم بمختلف فروعها.

    وفي بداية عام 1406 هـ تشرفت جامعة أم القرى بوضع خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز حجر الأساس للمدينة الجامعية في العابدية لتتابع مسيرتها التعليمية الظافرة في رحاب مكة المكرمة ولاستيعاب الأعداد المتزايدة للمتقدمين للقبول فيها من الطلاب والطالبات ولمواكبة التطور الحضاري والعمراني الذي تشهده جامعات المملكة العربية السعودية وقد بدأت بفضل من الله تعالى مرحلة الانتقال التدريجي إلى مقر الجامعة الجديد بالعابدية مع بداية العام الجامعي 1415 هـ بثلاث كليات تعليمية : كلية الشريعة والدراسات الإسلامية ، وكلية اللغة العربية ، وكلية الهندسة والعمارة الإسلامية ، ثم تبعتهم كلية الطب والعلوم الطبية حيث صدر الأمر السامي الكريم القاضي بإنشاء كلية الطب والعلوم الطبية في عام 1416 هـ وسيتولى هذا الانتقال حيت تستكمل إشادة أبنيتها


    لمزيد من المعلومات الرجاء زيارة موقع الجامعة
    من مواضيع العضو :
    عقارات ذات صلة :